يعمل خل التفاح على خفض مستويات السكر في الدم، لذلك يعد خيارًا جيدًا لتقليل الوزن، فكيف يعمل على ذلك؟

خل التفاح للتنحيف: لن تصدق ما يفعله

إذا كنت تريد أن تتبع حمية صحية تحتوي على مكونات تسرع من عملية إنقاص الوزن، ربما يكون خيار خل التفاح جيدًا لذلك، فكيف يعمل على تقليل كتلة الجسم؟

يصنع خل التفاح من التفاح والسكر والخميرة، قد يضاف إلى السلطة أو المخللات وفي مختلف المأكولات الغذائية.

وأظهرت الأبحاث أن خل التفاح يعمل على خفض مستويات السكر في الدم، لذلك يمكن ان يكون اضافة جيدة لمن يريدون تخفيف اوزانهم.

كيف يعمل خل التفاح على التنحيف؟

يحتوي خل التفاح على حمض الأستيك وهو حمض دهني قصير السلسلة يذوب في الأسيتات والهيدروجين في الجسم، بالتالي يعمل على إنقاص الوزن من خلال:

  • يخفض مستويات سكر الدم: يعمل الحمض على تحسين حمض الخليك الذي يعزز من قدرة الكبد والعضلات على تناول السكر من الدم.
  • يقلل مستويات الأنسولين: يقلل حمض الأسيتيك أيضًا من نسبة الأنسولين ويحولها إلى الجلوكاجون، التي تساعد بدورها على حرق الدهون.
  • يحسن الأيض: أظهرت دراسة أن حمض الأسيتيك يقوم بزيادة في إنزيم (AMPK)، الذي يعزز حرق الدهون ويقلل إنتاج الدهون والسكر في الكبد.
  • يقلل من تخزين الدهون: أثبتت دراسات البدانة، أن الأشخاص المصابين بداء السكري، عندما تناولوا خل التفاح ساهم ذلك في التقليل من أوزانهم عن طريق منع تخزين الدهون في البطن ودهون الكبد.
  • يحرق الدهون: عندما يستعمل خل التفاح مع نظام غذائي غني بالدهون، فإنه يعمل على زيادة الجينات المسؤولة عن حرق الدهون، مما يراكم الدهون بشكل أقل.
  • يثبط الشهية: تشير دراسة أخرى إلى أن الأسيتات قد تقلل من المراكز في الدماغ التي تتحكم في الشهية، والتي يمكن أن تؤدي إلى انخفاض استهلاك الطعام.
  • يعزز من الامتلاء: خل التفاح قد يعزز الامتلاء، ويقلل من السعرات الحرارية. ففي إحدى الدراسات التي أجريت على 11 شخص، كان لدى أولئك الذين تناولوا الخل مع وجبة عالية الكربوهيدرات استجابة سكر أقل بنسبة 55٪ بعد ساعة واحدة من تناول الطعام.

في دراسة أخرى صغيرة، فإن تناول خل التفاح مع الوجبة النشوية يبطئ بشكل كبير إفراغ المعدة، هذا أدى إلى زيادة مشاعر الامتلاء وخفض مستويات السكر والأنسولين في الدم.

  • يثبط الشهية: يمتلك خل التفاح خاصية تثبيط الشهية، كما أنه يبطئ من معدل الطعام المتواجد في معدتك.